تعقيدات ضاغطة: تأثيرات الحرب الأوكرانية على مسارات الصراعات في الشرق الأوسط سياسات عامة لنهضة اقتصادية مستدامة مؤتمر مراكش: خطة جديدة للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش في إفريقيا صفقة مُحتملة: دوافع اعتراض تركيا على انضمام السويد وفنلندا لحلف "الناتو" صدام محتمل: إعلان مالي إلغاء اتفاقيات التعاون العسكري مع فرنسا تحوط صيني: تأثير العقوبات الأمريكية ضد روسيا على النظام المالي العالمي سياسة الإعدام الميداني للشهود على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي مع تتالي مؤشراتها: من المستفيدون والمتضررون من المصالحة الإثيوبية؟ لماذا طالت الحرب الأوكرانية حتى الآن؟ بين الاستثمار والضبط: دوافع تباين علاقة حكومات الشرق الأوسط بـ "مؤثري الويب" المياه الأفغانية وإيران: قرن من الصراع الخفي رهانات مزدوجة: حدود صمود الاقتصاد الروسي أمام هروب الشركات الغربية قوات "الدعم السريع" والفترة الانتقالية في السودان: التعقيدات والتحديات تلاشي الطفرة: لماذا تراجعت القيمة السوقية لشركات التكنولوجيا الكبرى؟ الحرب الأوكرانية في شهرها الثاني: تبعات ثقيلة ومتغيرات مديدة

القسم : أخبار المركز
نشر بتاريخ : Wed, 22 Mar 2017 14:05:35 GMT
مركز المحترفون يشارك في ورشات الهيئة المستقلة للانتخاب في لقاءات شركاء العملية الانتخابية في محافظات الشمال

مركز المحترفون الدولي للدراسات والابحاث


المستقلة للانتخاب تلتقي شركاء العملية الانتخابية في محافظات الشمال

 شارك مركز المحترفون الدولي للدراسات والابحاث  في ورشات الهيئة المستقلة للانتخاب  في لقاءات  شركاء العملية الانتخابية في محافظات الشمال وقد        

أكد الدكتور خالد الكلالدة  رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب أن الهيئة حريصة  على الوصول الى المواطنين بمختلف شرائحهم وأياً كانت مواقعهم، لتعزيز ثقة المواطن بالعملية الانتخابيةوو

 واطلاعهم على استعداداتها لاجراء الانتخابات البلدية واللامركزية والمقرر عقدها في 15 / آب/ 2017

جاء ذلك خلال لقاء  الهيئة اليوم الثلاثاء مع شركائها في العملية الانتخابية في محافظات الشمال (اربد، عجلون، جرش، المفرق) تحت عنوان لقاء شركاء العملية الانتخابية ، بحضور عدد من السياسيين والاعلاميين والاحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني والمنظمات الدولية والجهات ذات العلاقة.

ويأتي هذا اللقاء استكمالاً لسلسلة لقاءات تعقدها الهيئة المستقلة للانتخاب مع شركائها في العملية الانتخابية في مختلف محافظات المملكة وذلك لمشاركتهم في خطة عمل الهيئة  وتجويد العملية الانتخابية، حيث سبق وان تم عقد لقاء موسع  في مدينة الحسين للشباب لشركاء الهيئة من محافظات الوسط .

وقدم الكلالدة شرحاً مفصلاً حول نظام قانون مجالس المحافظات ونظام قانون مجالس البلديات من خلال  طرح مثال تطبيقي يحاكي عدد الدوائر الانتخابية وعدد الاعضاء وعدد االمنتخبين وعدد المقاعد وشروط الترشح في الانتخابات البلدية واللامركزية وآلية الاقتراع والاطار القانوني للهيئة المستقلة للانتخاب وتعزيز تقة المواطنين بالعملية الانتخابية من خلال الانفتاح على الشركاء كافة، موضحاً، الاطار الزمني للانتخابات البلدية واللامركزية بما في ذلك تدريب اللجان، وتقييم عمل الهيئة والاستفادة من التجارب السابقة.

 كما استعرض الخطة التي أعدتها الهيئة  والتي شملت الاطار التنفيذي والدعم اللوجستي والموارد المالية والبشرية المطلوبة لتنظيم العملية الانتخابية بكافة مراحلها من خلال التنسيق مع الجهات ذات العلاقة، وأن الهيئة وضعت خطة للتوعية والتثقيف الخاصة بالانتخابات البلدية واللامركزية، من خلال استخدام المطبوعات والاعلانات الخارجية بما في ذلك (بروشورات، بوسترات، كتيبات، لوحات ميادين، جسور، أعمدة )  واعلانات الصحف والرسائل النصية والمواد المرئية، والومضات الاذاعية، ومواد عرض توعوية، والانفتاح على قنوات التلفزيون والراديو وورش العمل ولقاءات مع كافة الشركاء .

.

مناقشة المادة المنشورة :: التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي المركز ، ولكنها تعبر عن اراء اصحابها